عمان - الرأي

اكد النائب المهندس هيثم الزيادين عمق العلاقات التاريخية القائمة ما بين الاردن ودولة الكويت الشقيقة، داعيا الى تعزيزها بكل المجالات سيما البرلمانية منها.

وفيما لفت إلى المواقف الايجابية للكويت أميرا وشعبا وحكومة تجاه المملكة، أعرب عن الرغبة بإعداد مذكرة تفاهم برلمانية أردنية - كويتية، تهدف للاستفادة من التجارب البرلمانية الناجحة على مستوى اعضاء البرلمانين وموظفيهما.

حديث الزيادين ذلك جاء لدى زيارة الوفد البرلماني الاردني لمجلس الامة الكويتي ولقائهم رئيس لجنة الشؤون الخارجية النائب عبدالكريم الكندري ورئيس لجنة الأخوة البرلمانية الكويتية-الاردنية النائب الحميدي السبيعي.

وطرح الزيادين، الذي يرأس الوفد البرلماني الاردني، فكرة إنشاء ملتقى للأخوة البرلمانية يجمع كل البرلمانات العربية والإسلامية كمظلة لتوحيد الصف العربي والحد من الخلافات العربية – العربية .

من جانبه، أشاد الكندري بمستوى العلاقات الاردنية - الكويتية وما وصلت إليه من تطور في ظل القيادتين الحكيمتين.

ولفت الى ان بلاده تقدر مدى الضغط الذي تعرض ويتعرض له الأردن جراء مواقفه الثابتة تجاه القضية الفلسطينية ودعمه الموصول في الحفاظ على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف انطلاقا من الوصاية الهاشمية، مثمنا بالوقت نفسه الجهود التي يبذلها جلالة الملك عبدالله الثاني نصرة للمسجد الأقصى المبارك .

بدوره، قال السبيعي إن الزيارات المتبادلة بين كلا البرلمانين من شأنها الدفع تجاه تمتين العلاقات بما يساعد على تقريب وجهات النظر والمواقف حيال العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك .

من جهتهم، وصف اعضاء الوفد البرلماني الأردني والذي يضم كل من النواب: ابراهيم ابو السيد والدكتور احمد الرقب والدكتور حسن السعود والدكتور وائل رزوق، الزيارة بالناجحة، لافتين إلى أن من شأن المقترحات التي طرحت خلال الزيارة أن توحد الصف العربي وتقرب المواقف المشتركة في كل المحافل